بنية تدفق البيانات

بنية تدفق البيانات هي بنية حاسوب تتشابه بشكل كبير مع بنية فون نيومان التقليدية أو مع بنية التحكم في التدفق. لا تتضمن بنى تدفق البيانات عداد برنامج، أو (على الأقل من حيث المفهوم)، قابلية التعليمات للتنفيذ بل وعملية التنفيذ نفسها تتحدد فقط من خلال توفر مدخلات فرضية إلى التعليمات.

على الرغم من عدم نجاح استخدام أي مكونات كمبيوتر عامة لهيكلة تدفق بيانات على مستوى تجاري، فقد تم تطبيقها في مكونات متخصصة مثل المعالجة الرقمية للإشارة وتسيير الشبكات ومعالجة الرسوميات والقياس عن بعد، إلى جانب استخدامه مؤخرًا في تخزين البيانات. وتعد هيكلة تدفق البيانات في منتهى الأهمية للعديد من هياكل البرامج حاليًا بما في ذلك تصميمات محرك قاعدة البيانات ونظم الحوسبة المتوازية.

تتناغم هياكل تدفق البيانات المتزامنة لتتوافق مع حجم العمل المقدم من خلال تطبيقات مسارات بيانات الوقت الحقيقي مثل توجيه الحزمة وفقًا لسرعة السلك. تتميز هياكل تدفق البيانات الحتمية بطبيعتها بقدرتها على تمكين المبرمجين من إدارة المهام المعقدة مثل موازنة حمل المعالج والتزامن والوصول إلى الموارد المشتركة.[1]